رولا حمادة وحيدة بانتظار “عودة الست لميا”

بواسطة: - آخر تحديث: 22 أكتوبر
تعود الممثلة المتألقة رولا حمادة لتقف وحيدة على خشبة المسرح وتجسد شخصية “الست لميا“.
المسرحية التي كتبها وأخرجها المخرج جيرار أفيديسيان تحمل عنوان “عودة الست لميا” وهي مقتبسة من مسلسل “شيرلي فالنتاين” الإذاعي، تروي قصة سيدة سافرت إلى كندا وضاعت في كثرة المسؤوليات، فباتت تعيش في عالم افتراضي وتتسائل ماذا كان ليحدث لو لم تهاجر…
في اتصال مع حمادة أعربت عن سعادتها بهذا العمل الذي كتب لها منذ 10 سنوات لكن الظروف لم تسمح بأن تقدمه قبلاً. وعن تجربة الوقوف وحيدة مرة جديدة على خشبة المسرح قالت:
“المسرح ينقل الواقع كما هو، وفي يومنا هذا، “منفكر حالنا مع الناس بس بيطلع كل واحد وحدو”.
وتابعت حمادة ” في كل مرة تقدمين مسرحية تكوني أمام اختبار بحد ذاته، فكيف إن كان كل شيء يقع على عاتقك ومن مسؤوليتك… قمت بواجبي من قلبي وأتمنى أن يلقى ما سأقدمه النجاح والقبول لدى الجمهور”.
المسرحية يبدأ عرضها في 23 من الشهر الجاري وتستمر حتى الـ 26 من تشرين الثاني المقبل، من الخميس إلى الأحد على خشبة مسرح الجميزة.



وسوم : , , .


Scroll To Top